الممثلة التركية “لميس” تتخلى عن بنتيها لتعيش مع حبيبها

لازالت الحياة الشخصية للنجمة التركية توبا بيوكستون محط أنظار العديد من متابعي الدراما التركية في مختلف أنحاء العالم، خصوصا بعد الأزمة العاطفية التي مرت بها بسبب مشاكلها مع زوجها الممثل التركي انور صايلاك والتي وصلت إلى الطلاق في شهر يونيو الماضي من السنة الجارية حسب ما نشرته معظم الجرائد التركية.تفاجأ محبو “لميس” من تداول العديد من المجلات المهتمة بأخبار الفنانين لخبر قرارها بالتخلي عن توأمها والانتقال للعيش مع حبيبها الذي يصغرها سنا، الشيء الذي دفع زوجها إلى رفع قضية يطالب بحضانة اولاده.

وتعتبر علاقة توبا بحبيبها رجل الأعمال ” أوموت إفريغين” غير مرغوب فيها من طرف عائلتها، خصوصا والدتها التي رفضت العلاقة معتبرة أنه لا يليق بها وله سوابق عدلية في مجموعة من القضايا المشبوهة حسب ما كشفت عنه الصحف التركية.يذكر أن زواج توبا من أنور دام حوالي 6 سنوات بعد علاقة حب كبيرة، أثمر زواجهما على توأم بنتين وضعتهما توبا سنة 2012، وأطلقا عليهما اسم “توبراك” و”مايا”.

loading...